إقامة مركز التعمير الأول في منطقة قصر الحكم

ضمن الجهود المبذولة لتطوير منطقة قصر الحكم وفي مرحلته الثالثة، قام صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض في غرة جمادى الآخرة 1417هـ بوضع حجر الأساس لمشروع شركة الرياض للتعمير (مركز التعمير الأول).

ويتكون هذا المشروع من السوق الإحتفالي، السوق المركزي، سوق الذهب، السوق التراثي، المكاتب والوحدات السكنية، وتبلغ مساحة المشروع في مرحلته الأولى (88) ألف متر مربع ويضم أكثر من 3000 مفردة معمارية ما بين أسواق إحتفالية، ومطاعم، مكاتب ووحدات سكنية، وأركان وملاعب أطفال، ومواقف للسيارات، فضلاً عن تنسيق الموقع.

وكان صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز قد تحدث عن المشروع في الإحتفال الذي أقيم بمناسبة وضع حجر الأساس قائلاً: أن شركة الرياض للتعمير بدأ عملها بإنطلاقه طيب وفيها مشروعات طموحة كثيرة ولعل هذا المشروع الذي وضعنا حجر أساسه اليوم خير دليل على ذلك.

وعبر سموه عن سعادته لما رآه من إنجاز وعمل، مؤكداً أن الإنسان عندما يرى طموحات أبناء بلده ودولته، وليس طموحاته فقط، تتحقق فهذا هو اليوم السعيد مثل هذا اليوم. وأضاف قائلاً: أنه في هذا اليوم المبارك الذي نضع فيه اللبنة الأولى لأول مشاريع شركة الرياض والتي نأمل منها إن شاء الله كل الخير للمساهمة في تطوير الرياض كما هو هدفها الذي أنشأت من أجله..

عندما يستعيد الإنسان الذكريات ويرجع على الوراء ينظر كيف بدأ التفكير في هذا المشروع يجد والحمد لله أن كثيراً من الطموحات التي كانت تشغل بال المسؤولين في هذه المدينة قد تحققت.