وضع حجر الأساس لمدينة الأمير سلطان بن عبد العزيز للخدمات الإنسانية في مدينة الرياض

قام صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع والطيران والمفتش العام الرئيس الأعلى لمؤسسة سلطان بن عبد العزيز للخدمات الإنسانية في “بنان” شمال مدينة الرياض وذلك في الثالث من جمادى الأولى 1417هـ.

وتشكل مدينة سلطان بن عبد العزيز للخدمات الإنسانية إضافة جديدة للعديد من المرافق العامة في حقل الخدمات الإنسانية إضافة جديدة للعديد من المرافق العاملة في حقل الخدمات الإنسانية بمدينة الرياض كما تعد أكبر مدينة إنسانية تأهيلية طبية متخصصة ومتكاملة في العالم كله. وتضم هذه المدينة المركز التأهيلي الطبي وهو أكبر مركز طبي من نوعه بالشرق الأوسط وتبلغ طاقته الاستيعابية (250) سريراً. كما تضم مركزاً للنقاهة وتبلغ طاقته الاستيعابية (150) سريراً والعيادات التخصصية الشاملة ويقدر عدد مراجعي هذه العيادات بـ(29.655) مراجعاً في العام الواحد.

كما تضم المدينة أيضاً مركز الجراحة النهارية وهو مزود بمعدات طبية متقدمة ويقدر عدد العمليات الجراحية بهذا المركز بـ14907 عمليات جراحية سنوياً.

كما تضم المدينة مركز تنمية الطفل الذي أنشئ لخدمة الأطفال من سن الولادة إلى سن العاشرة، ومركز علاج وجراحة الوجه والجمجمة، ومركز الأبحاث والدراسات ويهدف إلى إجراء البحوث في سائر مجالات الإعاقة.

وتضم المدينة، إضافة إلى ذلك، مباني للإدارة منها مركز للمؤتمرات يتضمن قاعة تتسع لأربعمائة وخمسين مقعداً وفصولاً لتدريب الموظفين ووسائل سمعية وبصرية وتلفزيونياً داخلياً ومكتبة طبية شاملة إضافة إلى مساكن لعائلات المرضى المؤقت ومساكن للعاملين بالمدينة.