بدء الإنتاج التجاري لمشروع الورق المكربن وورق الطباعة في الرياض

أضيفت إلى الصناعات المحلية الوطنية في مدينة الرياض، مؤخراً صناعة جديدة هي إنتاج الورقالمكربنوورق الطباعة والكتابة حيث بدأت شركة الخريف للصناعات الورقية الإنتاج التجاري لهذه الأنواع من الورق بالمدينة الصناعية في الرياض تحت الاسم التجاري “ورق النخيل” وتصل طاقة المصنع الإنتاجية إلى (15.000) طن ورق مكربن و(45.000) طن ورق طباعة وكتابة.

وتفوق هذه الإنتاجية حجم الطلب في السوق المحلية مما يعني وجود فائض في إنتاجية المصنع سيتم تسويقه إلى دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية الأخرى. وقد تم إبرام عدة عقود تصدير للكويت وجمهورية مصر العربية وتونس.

ويبلغ رأسمال هذا المشروع ثلاثين مليون ريال وإجمالي استثمار سبعون مليون ريال وهو يعتبر الأول من نوعه في المملكة والعالم العربي من ناحية الحجم وتكلفة المشروع والقيمة المضافة، ويعتبر هذا المصنع الوحيد في العالم العربي الذي يملك مصنعاً للأحبار التي تتم فيه عملية خلط المحاليل فعلياً لصنع ما يُسمى “بالمايكروكابسل” قبل أن تجري عليه عمليات الاختبار في المختبر المخصص لذلك بالمصنع ثم ترحل بعد ذلك إلى خلط الطلاء. وقد تم نقل هذه التقنية من شركةبارتشالألمانية.

وقد حصل المشروع على قرض من صندوق التنمية الصناعية السعودي لدعمه وذلك بعد التحقق من جدوى إقامته اقتصادياً وتشجيعاً لنقل مثل هذه التقنية المتقدمة إلى المملكة. كما أن المصنع سيساهم في توقير 60 فرصة عمل إدارية وفنية مع بداية مرحلة التشغيل لشباب مدينة الرياض خاصة والمملكة عامة، ويقوم بتدريبيهم داخل وخارج المملكة.