بدء العمل في مشروع المركز السعودي لزراعة الأعضاء ومركز الأمير سلمان الخيري لأمراض الكلى

بدأ العمل في تنفيذ مشروع مقر المركزالسعودي لزراعة الأعضاء ومركز الأمير سلمان الخيري لأمراض الكلى في مدينة الرياض. الذي تشرف عليه الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، حيث تم حتى الآن إنجاز 9% من إجمالي حجم العمل.

يقع المشروع على تقاطع طريق النهضة مع شارع عمر بن عبد العزيز بحي الربوة، على أرض تقدر مساحتها الإجمالية بنحو (575,12) متراً مربعاً. وتبلغ تكلفته 14 مليون ريال للمرحلة الأولى، تصل إلى نحو 64 مليون ريال بعد مرحلته الأخيرة.

ويتكون المشروع من عدة عناصر هي : المبنى الإداري ويشتمل على دور أرض وأول وجزء بالدور الثاني بمساحة إجمالية مقدارها 2525 متراً مربعاً تم تخصيصها لمكاتب الموظفين ومركز المعلومات. مبنى قاعة المحاضرات ويتكون من دورين أرضي وأول بمساحة إجمالية مقدارها 288 متراً مربعاً ويستوعب 188 شخصاً وهو عبارة عن مسرح وقاعة متعددة الأغراض. مبنى وحدة غسيل الكلى ويتكون من ثلاثة أدوار أرضي وأول وثان بمساحة إجمالية مقدارها 1590 متراً مربعاً ويشتمل على وحدات لمعالجة مرضى الكلى. مبنى سكن الممرضين ويتكون من دورين أرضي وأول بمساحة إجمالية 1948 متراً مربعاً ويستوعب 72 ممرضاً وممرضة، إضافة إلى أعمال التنسيق الخارجي ومباني الخدمات التي تضم أعمال زراعة ومواقف سيارات تتسع لعدد 96 سيارة وغرفاً للكهرباء والحارس تبلغ مساحتها الإجمالية 8000متر مربع.

وينتظر أن يخدم المركز المهام الموكلة له بالإشراف على برامج زراعة الأعضاء في المملكة ورعايتها، بالتنسيق مع المستشفيات العاملة في هذا البرنامج من خلال شبكة الكمبيوتر تربط المركز بجميع المستشفيات التي تحتوي على وحدات كلى صناعية ومراكززراعية،كمايتوقع أن يحقق نتائج ممتازة لخدمة مرضى الفشل العضوي على اختلاف فئاتهم.

يذكر أن صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض كان قد قام في 28/8/1418هـ بوضع حجر الأساس لهذا المشروع، والذي تم البدء في تنفيذه بتاريخ 26/7/1419هـ، ومن المقرر اكتماله في مدة لا تتجاوز 14 شهراً.