مشروع مبنى المحكمة الكبرى بالرياض يقطع شوطاً كبيراً

قطع العمل في تنفيذ مشروع مبنى المحكمة الكبرى بالرياض الذي تقوم عليه الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض شوطاً كبيراً حيث وصل العمل في مبنى المحكمة الرئيسي إلى الدور العاشر. ويتوقع الانتهاء من تنفيذه في منتصف العام القادم 1421 هـ.

يقع المشروع على أرض مساحتها 29893 متراً مربعاً، ويحده من الناحية الشمالية شارع طارق بن زياد، ومن الناحية الغربية شارع الفريان، ومن الناحية الشرقية شارع الشيخ عبداللطيف بن إبراهيم آل الشيخ.

ويتكون المشروع من مبنى المحكمة والذي يضم قبواً، وأربعة عشرا دوراً فوق الأرض، كما يحتوي المبنى على 37 جلسة قضائية إضافة إلى ديوان رئيس المحكمة والأمين العام وصالة متعددة الأغراض ومكتبة ومكاتب إدارية متعددة وجميع الخدمات الأخرى.

كذلك يضم المشروع مسجداً مساحته 1400 متر مربع، يحتوي على مصلّ للرجال يستوعب 600 مصلي، ومصلى آخر للنساء يستوعب 80 مصلية، ومئذنة بارتفاع 33 متراً، إضافة إلى دورات المياه والخدمات الأخرى. كما يشتمل المشروع على أعمال تنسيقً المواقع وساحة عامة تبلغ مساحتها حوالي 25.000 متراً مربعاً مواقف للسيارات تتسع لـ 400 سيارة.

والجدير ذكره أن صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض كان قد وقع عقد تنفيذ هذا المشروع مع إحدى الشركات الوطنية بقيمة إجمالية تبلغ 189.500.000 ريال.