الهيئة تُعد قاعدة لجمع وتحليل المعلومات المتعلقة ببيئة مدينة الرياض

أعدت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض قاعدة معلومات بيئية ضمن برنامج إدارة البيئة وحمايتها تهدف إلى جمع وتنسيق وتحليل جميع المعلومات المتعلقة ببيئة مدينة الرياض سواء من الجهات الحكومية أم من نتائج الدراسات ومشاريع برنامج إدارة البيئة وحمايتها، ويتم ذلك من خلال إدخال المعلومات البيئية باللغتين العربية والإنجليزية وعرضها على شكل خرائطوجداول ورسومات ونصوص باستخدام برنامج حاسوبي – تم إنتاجه في الوحدة بلغة فيزول باسيك – بالحاسب الآلي الشخصي لتسهيل وتسريع الاستفادة من هذه المعلومات للمختصين والباحثين.

وتحتوي هذه القاعدة في الوقت الحالي على أربعة أجزاء هي:

الظواهر الطبيعية:

ويشتمل على وصف دقيق لعناصر المناخ مع عرض كامل لجميع العناصر ولسنوات طويلة تزيد عن ثلاثين سنة معتحليلها ورسمها بأشكال مختلفة، ووصفالهيدروجيولوجياوالجيولوجيا والتربة عن طريق عرض الخصائص العامة للمدينة مع وجود بعض التفاصيل لبعض المواقع المدروسة في المدينة بشكل أوسع.

الموارد الطبيعية:

ويشتمل على نبذة مختصرة عن مصادر المياه في المدينة وعرض لكميات المياه المجلوبة من المصادر المختلفة والمستهلكة خلال عدة سنوات. الحياة الفطرية النباتية في المدينة وهي أحد نتائج الدراسات في الهيئة التي ركزت على عرض النباتات المحلية الملائمة لظروف المدينة من حيث استهلاكها للمياه ودرجة تحملها للأملاح. التي تحتاجها الحياة الفطرية الحيوانية في المدينة وفيها تم عرض لبعض التفاصيل الخاصة بهذه النباتات والحيوانات والصور والتي أهذت من أحد مصادر المعلومات المتوفرة.

المشاكل البيئية:

ويشتمل على عرض لمعلومات ونتائج لبعض الدراسات التي أجريت في الهيئة وفي جهات حكومية أخرى حول تلوث الهواء وتلوث التربة وتلوث المياه الأرضية وتلوث المياه السطحية والنفايات وتدهور المناطق المفتوحة.

كما يحتوي هذا الجزء على عرض تفصيلي لمشكلة ارتفاع منسوب المياه الأرضية والتي قامت الهيئة بدراستها وتحليلها في وقت سابق ووضعت الحلول المناسبة لها، وتعرض هنا قياسات مناسيب المياه الأرضية في أجزاء المدينة المختلفة ولأكثر من عشر سنوات كما تعرض تغيرات هذه المناسيب مع الزمن لآبار موزعة في المدينة، والخرائطالكونتوريةللمناسيب بشكل شهري، تحدث هذه المعلومات بشكل دوري من قبل برنامج مستقل.

البرامج البيئية التطويرية:

ويتضمن البرامج البيئية التطويرية والتي تدخل ضمن اهتمامات الهيئة وتشتمل على برنامج تطويروادي حنيفة الذي قامت بإعداده الإدارة بشكل مفصل ودقيق، وعرض لمنتزه الثمامة وأهم خصائصه وأقسامه وبعض الخرائط الخاصة به، وأخيرا يتم عرض لمشاريع تخفيض منسوب المياه الأرضية التي قامت الهيئة بتنفيذها محتوية على المناطق المخدومة وأطوال الشبكة ومعلومات أخرى تفصيلية بالإضافة إلى الدراسات والمشاريع المرتبطة بالتحكم بالتلوث.