ندوة مستقبل الإسكان في مدينة الرياض

رعى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض حول “مستقبل الإسكان في مدينة الرياض” في الفترة من15-17/1/1422 هـ وذلك بقصر طريق بحي السفارات، وشرف سمو رئيس الهيئة حفل افتتاح الندوة في مساء الأحد 14/1/1422 هـ وذلك بقصر الثقافة بحي السفارات.

هدفت الندوة إلى مناقشة أهم العوامل المساهمة في توفير الاحتياج المستقبلي من الإسكان في مدينة الرياض، بما يتوافق مع الإمكانات المادية، والجوانب الاجتماعية، والمؤثرات البيئية، والمقومات التقنية المعاصر، والوصول إلى مجموعة من الاستراتيجيات التي توجه عملية تخطيط الأحياء السكنية وتقسيم الأراضي بها، وتطوير أنظمة وقوانين البناء في المناطق السكنية، والتعريف بنماذج الإسكان الميسر الحديثة، وتدعيم قيام مؤسسات التطوير الإسكاني مع توفير قنوات تمويل ميسرة لامتلاك المساكن.

شاركت في الندوة القطاعات الحكومية ذات العلاقة كوزارة الأشغال العامة والإسكان وصندوق التنمية العقاري وأمانة مدينة الرياض، كما شاركت الجامعات والمؤسسات الأكاديمية في التخصصات ذات العلاقة كالعمران والاقتصاد والاجتماع بالإضافة إلى الهيئات والمؤسسات العالمية المتميزة في مجال الإسكان الميسر ومؤسسات التطوير العقاري السكني ومؤسسات التمويل الخاص وقطاع صناعة البناء والإسكان.

((تطوير)) ستنشر فعاليات وأوراق الندوة في العدد المقبل.