أخبار

منتدى تطوير الأحياء السكنية بمدينة الرياض

وجّه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض بتشكيل لجنة من أمانة مدينة الرياض والغرفة التجارية الصناعية بالرياض والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، تهدف إلى تحسين البيئة السكنية في مدينة الرياض، وتقديم المقترحات اللازمة لدعم هذا التوجه، وتعكف اللجنة على إعادة دراسة وتطوير الاشتراطات والضوابط التخطيطية للمباني على الطرق والشوارع الرئيسة في العاصمة، وتقديم نتائجها للمدن السعودية الأخرى للإفادة منها، وفي هذا السياق نظمت الغرفة التجارية الصناعية بالرياض في 11/4 بمركز الأمير سلمان الاجتماعي منتدى تطوير الأحياء السكنية داخل مدينة الرياض تضمن عدة محاور منها معالجة الوضع الحالي للأحياء السكنية والمعوقات والإجراءات الرسمية التي تواجه المطورين، والمسكن الاقتصادي، والتطوير من وجهة نظر المطورين، واقتراح آليات مناسبة لتولي سكان الأحياء إدارة أحيائهم والمساهمة في تطويرها وتنميتها، وإعادة تأهيل الأحياء القديمة ووضع البرامج الكفيلة بذلك وابتكار حلول عملية لإنشاء مرافق الخدمات والبني التحتية عبر أنفاق تحت الأرض تتسم بالكفاءة والمرونة.

الهيئة تنظم ورشة عمل حول تقنية المعلومات والاتصالات

نظمت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض يوم السبت 18 / 4 / 1423 هـ بقصر الثقافة بحي السفارات ورشة عمل حول فرص التطوير والاستثمار في مجال تقنية المعلومات والاتصالات والتي تأتي في إطار الدراسة التي تقوم عليها الهيئة بالتعاون مع الغرفة التجارية الصناعية بالرياض. وشارك في أعمال الورشة نخبة من رجال الأعمال والمختصين وذوى العلاقة في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات في القطاعات الحكومية والمؤسسات والشركات الخاصة، وقد تم خلال هذه الورشة عرض ومناقشة عدد من الفرص التي تم تحديدها لتطوير قطاع تقنية المعلومات والاتصالات والفرص المتعلقة بالتنمية الشاملة لهذا القطاع، ويشمل ذلك : الآليات التنفيذية للمشروع، والذي يشمل تطوير برنامج تجميع الأعمال وعمل شبكة لتشجيع التطوير التعاوني لقطاع تقنية المعلومات والاتصالات، وبرنامج مساندة مبادرات البحوث والتطوير ونقل التقنية ويشتمل هذا العمل على تطوير برنامج لتوفير الدعم التمويلي لتقنية المعلومات والاتصالات والبحوث والبيانات ومبادرات نقل التقنية، وإنشاء مركز تقنية معلومات واتصالات تتمثل أهدافه في إيجاد الظروف المادية لتطوير تجميع الأعمال والصناعات ذات الصلة بتقنية المعلومات والاتصالات وتوفير المأوى والدعم لأعمال وصناعات تقنية المعلومات والاتصالات.

عقود للمياه والصرف الصحي

وقّع صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبد العزيز نائب رئيس مجلس إدارة مصلحة المياه والصرف الصحي بمنطقة الرياض ستة عقود في قطاع المياه والصرف الصحي بمدينة الرياض، بقيمة إجمالية تجاوزت 237 مليون ريال، شملت تنفيذ خط مياه رئيس بطول 22 كم بقطر يتراوح 2 و 2.5 م، وتنفيذ قناة صرف لمحطة معالجة مياه الصرف الصحي بطول 33 كم، وتنفيذ توصيلات مياه منزلية في بعض أحياء المدينة، وتطوير عمل محطتي المياهبمنفوحةوالملز. وتأتي هذه العقود استكمالاً للعقود الموقعة هذا العام والتي تجاوزت قيمتها الإجمالية مليار ريال وبلغ عددها 22 عقداً.

المشروع التجريبي للنقل العام بالرياض

وقّعت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض مع شركةدورنيهالاستشارية الألمانية بالتضامن مع دار الدراسات العمرانية عقداً لتنفيذ دراسة تصميم المشروع التجريبي للنقل العام بمدينة الرياض، حيث تستغرق فترة إعداد الدراسة سبعة أشهر.

يعد المشروع التجريبي للنقل العام إحدى توصيات ورشة العمل التي نظمتها الهيئة مؤخراً، حيث تم إقرار توصيات هذه الورشة من قبل الهيئة العليا والتي كان من بينها البدء في أسرع وقت لتطوير مشروع تجريبي للنقل العام يقوم على أحد محاور المدينة أو إحدى مناطقها باستخدام الوسائط المناسبة وذلك للتعرف على أفضل السبل الإدارية والتقنية والاستثمارية الكفيلة بتوفير نظام نقل عام اَمن وفاعل مستديم بمدينة الرياض. يهدف المشروع إلى وضع خطة مناسبة لتيسير مشاركة القطاع الخاص وتقليل الاعتماد على القطاع العام في تمويل وتشغيل المشروع، وذلك من خلال تقويم عدد من البدائل التمويلية والاستثمارية.

الهيئة تنظم ورشة العمل الثانية لمشروع النقل العام التجريبي

نظمت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض مؤخراً في مقرها بحي السفارات ورشة العمل الثانية للمرحلة التحليلية لمشروع النقل التجريبي بمدينة الرياض الذي تقوم عليه الهيئة حالياً ضمن أعمال المخططالإستراتيجيالشامل لمدينة الرياض.

وقد اطلع المشاركون في أعمال الورشة من الجهات ذات العلاقة كوزارة المواصلات ووزارة المالية والاقتصاد الوطني وأمانة مدينة الرياض وإدارة مرور منطقة الرياض والغرفة التجارية الصناعية بالرياض والشركة السعودية للنقل الجماعي (سابتكو) ، على سير العمل في الدراسة الخاصة بتصميم المشروع التجريبي للنقل العام بمدينة الرياض من قبل استشاري المشروع وذلك قبل نهاية مرحلة التحليل وهي المرحلة الثانية من مراحل المشروع والتي تهدف إلي تطوير معايير التقويم والتحليل لكل البدائل من خلال إمكانية نقل المعرفة وتطوير مهارات وخبرات الكادر المحلي، وتحليل إمكانية الاستمرارية والقابلية للتوسع مستقبلاً، ودراسة عناصر التكلفة من حيث القدرة على اعتماد البديل على موارده الذاتية وإمكانية سرعة التخلص من الدعم، ودراسة عوامل نجاح المشروع من خلال دراسة قضايا التمويل والتنظيم المؤسسي والإداري.

سوق التخفيضات العاشر

نظراً للإقبال الشديد الذي يحظى به سوق التخفيضات، قررت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض تمديد سوقها العاشر لسبعة أيام بدلاً من أربعة كما جرت العادة، وينظم مكتب توجيه التطوير بمنطقة قصر الحكم التابع للهيئة العليات لتطوير مدينة الرياض خلال الفترة من 21 إلى 27 رجب القادم سوق التخفيضات المفتوح العاشر بساحات منطقة قصر الحكم بـ(الديرة) . وسيعرض بالسوق الذي يشارك فيه العديد من المصانع والشركات والجهات الحكومية الكثير من المنتجات المختلفة مثل الملابس والأقمشة والأحذية والأجهزة الكهربائية والإلكترونية والتحف والعطور والمفارشوالإكسسواراتوالصناعات البلاستيكية والأواني المنزلية وغيرها.