القاعة الثامنة الحج والحرمان الشريفان

قال تعالى: “وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالاً وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق”سورة الحج الآية 27

اصطفى الله عدداً من بقاع الأرض، وخصها بالقدسية والتشريف إلى يوم القيامة، وهي مكة المكرمة، بلد الله الحرام، وفيها البيت العتيق، ومهوى أفئدة الناس، وفيها بعث خاتم الأنبياء والمرسلين، وطيبة الطيبة قاعدة الإسلام، ومهاجر رسوله صلى الله عليه وسلم، والقدس الشريف، أولى القبلتين، ومهد النبوات، وثالث الحرمين الشريفين.

يتسم تاريخ هذه المقدسات بالثراء، ويرجع ذلك إلى الاهتمام البالغ، والعناية الفائقة التي بذلها المسلمون لرعاية هذه المقدسات، حكاماً، ومحكومين.

العناية بتاريخ الحرمين الشريفين تشكل آخر مواضيع المتحف الوطني، وأهمها من حيث القيمة المعنوية، فالحرمان الشريفان منهما تكتسب جزيرة العرب مكانتها، وهذه المكانة تنعكس في الاهتمام البالغ الذي حظيا بها على مر التاريخ، والذي يشكل حاضرهما نقلة كبيرة في التطور، وتكامل المرافق، وتنظيم العناية بالحجاج، والزوار، والعمار.

يتمحور موضوع هذه القاعة حول تاريخ الحرمين الشريفين، منذ تأسيسهما، من خلال استعراض لنماذج تاريخية، وأثرية تعكس المحطات المهمة في هذا التاريخ.

هذه القاعة الأخيرة تمثل تاريخ الحرمين الشريفين ورحلة الحج عبر القرون، وأول ما يظهر في القاعة مجسم لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، يستعرض المشاعر المقدسة ومناسك الحج.

ثم عبر ممر دائري تعرض طرق الحج القديمة، من خلال مجسمات وشواهد أثرية لعلامات الطريق، ومواد أثرية خلفها الحجاج، وخرائط لأهم طرق الحج القديمة التي تبدأ بطريق الحج الشامي، ثم طريق الحج العراقي المشهور بدرب زبيدة، ثم طريق الحج المصري، وأخيراً طريق الحج اليمني، بالإضافة إلى موانئ وطرق الحجاج البحرية.

ثم ينتهي الممر إلى جناح الحرم المكي الشريف، والذي يبدأ موضوعه بالمواقيت المكانية، ويتوسط الجناح مجسم للحرم المكي الشريف بعد التوسعة السعودية الثانية، في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز، وتتنوع المعروضات لتشمل نماذج أثرية وأدوات حديثة لصناعة كسوة الكعبة المشرفة، بالإضافة إلى آثار حجرية ومشغولات نحاسية من عمارات المسجد الحرام القديمة، ويعرض الجناح نموذجاً لكسوة الكعبة المشرفة، ويتمثل في ستارة الكعبة، بالإضافة إلى أحد أبواب الكعبة الأثرية، ويستعرض الجناح تاريخ مكة المكرمة، والكعبة المشرفة منذ أن أسس قواعدها نبي الله إبراهيم، وابنه إسماعيل عليهما السلام، وتاريخ كسوتها إلى عصرنا الحاضر.

وفي الجناح رواق من مجسمات لأعمدة الحرم المكي الشريف الحديثة، تفصله عن جناح الحرم المدني الشريف، الذي يحوي مجسماً للحرم المدني الشريف بعد التوسعة السعودية الثانية في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز، كما تحوي خزائن الجناح قطع معمارية ونقوش قديمة من أثار عمارة المسجد القديمة، بالإضافة إلى مصاحف ومخطوطات قديمة، وآنية ومسارج أثرية استخدمت لخدمة عمار المسجد النبوي الشريف منذ أن أسس قواعده النبي صلى الله عليه وسلم، وعماراته المتعاقبة عبر العصور الإسلامية إلى عصرنا الحديث.

ثم ينتهي جناح الحرم المدني الشريف إلى ممر دائري يستعرض تاريخ رحلة الحج عبر العصور الإسلامية المتعاقبة، ويعرض عبر لوحاته وموجوداته لأشهر رحلات الحج القديمة، ثم تاريخ الحج في عهد الدولة السعودية الأولى، ويختم باستعراض جهود الملك عبد العزيز ـ رحمه الله ـ في خدمة الحرمين الشريفين، في تأمين طرق الحج، ورعاية مصالح الحجاج، وتوفير سبل الراحة لهم.

مسلسل معروضات القاعة

  • طرق وموانئ الحج البحرية.
  • طريق الحج اليماني القديم.
  • طريق الحج من الإحساء واليمامة القديم.
  • طريق الحج العراقي القديم.
  • طريق الحج الشامي القديم.
  • طريق الحج المصري القديم.
  • تاريخ مكة، والكعبة المشرفة.
  • تاريخ كسوة الكعبة المشرفة.
  • تاريخ المدينة المنورة، ومسجد النبي صلى الله عليه وسلم.
  • المراحل المعمارية لبناء الحرمين الشريفين.
  • رحلات الحج القديمة.
  • أشهر رحلات الحج القديمة قبل القرن السادس الهجري.
  • أشهر رحلات الحج القديمة بعد القرن السادس الهجري.
  • عمارة الحرمين الشريفين، ورعاية الحجاج في عهد الملك عبد العزيز.
  • عمارة الحرمين الشريفين في عهد خادم الحرمين الشريفين.
  • فيلم عن تاريخ مكة، وتوسعات الحرم الشريف.
  • فيلم عن تاريخ المدينة، وتوسعات الحرم الشريف.
  • فيلم عن تاريخ كسوة الكعبة المشرفة.
  • فيلم عن طريق الحج القديمة.