إطار متكامل ومستدام في المخطط الحضري السياحي لمنطقة الثمامة

شهد الاجتماع الأول للهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض لعام 1429 هـ برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض والذي عقد في مقر الهيئة بحي السفارات مساء الثلاثاء 26 صفر 1429 ه؛ إقرار المخطط الحضري السياحي لمنطقة الثمامة بهدف توفير إطار متكامل ومستدام للتنمية الحضرية والسياحية لمنطقة الثمامة وفق أسلوب مخطط ومنظم مع مراعاة العوامل والخصائص البيئية للمنطقة.

تنوعت موضوعات الاجتماع الأول للهيئة للعام الحالي بين الاطلاع على مشروع استكمال تصميم امتداد طريقي أبي بكر الصديق والعروبة داخل محيط قاعدة الرياض الجوية، واستعراض الاستعدادات لبدء تنفيذ مركز الملك عبدالله المالي، واقتراب موعد بدء تنفيذ مدينة تقنية المعلومات والاتصالات، وسير العمل في مشروع تطوير منطقة الظهيرة، واستكمال المخطط العام لمدينة سدير الصناعية، إلى جانب اعتماد تنفيذ جملة من استثمارات القطاع الخاص شملت مناطق سكنية متكاملة المرافق، ومدينة للإنتاج الإعلامي، وفنادق، ومستشفيات خاصة.

مخطط الثمامة الحضري السياحي

يهدف المخطط الحضري السياحي لمنطقة الثمامة بمدينة الرياض – الذي تم إعداده بالتعاون مع الهيئة العليا للسياحة – إلى توفير إطار متكامل ومستدام للتنمية الحضرية والسياحية لمنطقة الثمامة وفق أسلوب مخطط ومنظم مع مراعاة العوامل والخصائص البيئية للمنطقة.

وقد وافق الاجتماع على اعتماد المخطط الحضري السياحي لمنطقة الثمامة الذي يتضمن عنصرين رئيسيين هما مخطط استعمالات الأراضي، والبنية التحتية والمرافق العامة، إلى جانب توجهات عامة تتعلق بتسويق الثمامة بوصفها وجهة سياحية في المدينة، حيث تم وضع أهداف وعناصر لخطة تسويقية للمتنزه.

تكامل الأنشطة الحالية مع المقترحة

يشمل المخطط مجموعة من الاستعمالات والأنشطة السياحية لتحقيق التكامل بين الاستعمالات والأنشطة الحالية مع العناصر والأنشطة المقترحة سواء في متنزه الثمامة أو مشروع نادي الفروسية أو غيرها، ومع ما يتوافق مع طبيعة المنطقة ودرجة حساسيتها.

عملية صياغة مخطط الاستعمالات ارتكزت على أربعة نطاقات رئيسية بناء على مقومات كل منطقة وطبيعتها، وتم وضع إرشادات وضوابط التطوير الخاصة بكل منطقة. وتشمل النطاقات المحددة لتقسيم المنطقة ما يلي:

النطاق الشمالي:

ويضم الطوقي وروضةالخفسوما حولها، وتم تخصيصه لأنشطة السياحة البيئية والتنزه البري. وتقسيمها إلى مناطق تتوزع بها الخدمات البسيطة وتتصل بشبكة طرق ترابية.

وسيتم النظر في وضع منتجع بيئي يقوم على توفير الفرصة للزوار لاستكشاف خصائص البيئة الصحراوية وبيئتها النباتية ممثلة في روضةالخفس، ويشمل ذلك إيجاد أنشطة ركوب الدواب من جمال وخيول.

كما تشمل الأنشطة في هذه المنطقة بعض رياضات المغامرة، مثل: تسلق الجبال في الجزء الشرقي منها، وممارسة رياضة البالون الهواء، وركوب الدراجات بمسارات محددة.

بينما تضم المنطقة مواقع مخصصة للتخييم ومواقع أخرى محمية مثل الروضات وما يحيط بها من أودية وشعاب تغذيها، وتمثل الامتداد الطبيعي للحياة الفطرية بها. على أن يتم مراعاة القدرة الاستيعابية لكل عنصر لضمان عدم التأثير على بيئتها الحساسة.

النطاق الشرقي:

ويقع جنوب طريق الطوقي وشرق طريق المجمعة، وتضم تلك المنطقة متنزه الثمامة وما يقع شرقاً منه، أي: أن المنطقة تنقسم إلى شريط متنزه الثمامة والشريط الذي يقع شرقاً وهي المناطق التي تقع على جبال العرمة.

وتضم هذه المنطقة الأنشطة الخاصة بالسياحة البيئية من مخيمات وسفاري وحدائق نباتية، وكذلك سياحة المغامرات والطيران والاستشفاء والمؤتمرات والتعليم السياحي ومدن الألعاب.

ويشمل متنزه الثمامة معظم الأنشطة المقترحة، فيما يقترح جعل منطقة جنوب المتنزه منطقة خدمات رئيسية لأرجاء المنطقة كافة نظراً إلى وقوعها في قلب منطقة الثمامة، وتضم مركز معلومات سياحية، ومركزاً صحياً وخدمات الطوارئ، إضافة إلى مركز التدريب والتعليم.

أما الجزء الشرقي من هذا النطاق فيضم مناطق مقترحة للترويح البيئي المفتوح، وسيفتح المجال أمام القطاع الخاص لإقامة مرافق الخدمات السياحية في مواقع متفرقة ومختارة.

النطاق الجنوبي:

يقع هذا الجزء ضمن حدود حماية التنمية التي شملها (المخطط الهيكلي) واستعمالات وأنظمة الأراضي في (المخطط الاستراتيجي الشامل لمدينة الرياض) الذي وضعته الهيئة.

ويضم هذا النطاق الاستراحات والمنتجعات القائمة حالياً، ومناطق حقول آبار بويب المحمية، وأنشطة نادي الفروسية والجنادرية ومزارع خاصة.

ونظراً إلى حساسية بعض أجزاء المنطقة وتعدُّد الاستعمالات القائمة فيها؛ فقد اقترح أن تبقى الاستعمالات كما هي مقترحة ضمن مخطط استعمالات الأراضي الذي أنجز ضمن المخطط الاستراتيجي الشامل، مع المحافظة على مجاري السيول الرئيسية، ومن أبرزها: واديبنبانالممتد منبنبان، ويصب في وادي السلي.

كما اقترح تخصيص منطقة الأنشطة الصناعات الحرفية اليدوية في هذا النطاق.

النطاق الغربي:

ويشمل المنطقة التي تقع غرب طريق المجمعة، وتشمل عرقبنبانوالرثمة، وتنتشر فيها أنشطة التخييم والتطعيس حالياً.

وقد تم تخصيص هذه المنطقة لهذا النوع من النشاط مع تنظيمه وفقاً لتوزيع محدد، بحيث يتم تخصيص الجزء الجنوبي الواقع شمال طريق خزام الأنشطةالتطعيسوالخدمات المرتبطة بها من ركوب الدراجات والعربات ذات الدفع الرباعي.

وسيتم لهذا الغرض نقل أنشطة الدراجات والعربات ذات الدفع الرباعي، كما سيتم نقل أنشطة التخييم كذلك إلى الجهة الغربية بمحاذاة طريق محلي يمر غرب عرقالرثمة، على أن ينشأ مركز خدمات تخييم أو أكثر في مواقع محددة.

وسيتم تنظيم إقامة المخيمات ضمن نطاق محدد وبطريقة تسمح بالحركة الدخول والخروج إلى الكثبان الرملية من خلال مداخل محددة وضمن مسارات محددة.

البنية التحتية والمرافق

تشمل الخطط القطاعية في المخطط الحضري السياحي لمنطقة الثمامة بمدينة الرياض جميع المرافق العامة والطرق وحركة النقل في المنطقة، وجرى تقسيمها على النحو التالي:

إنشاء وتحسين الطرق

اعتنى المخطط الحضري للمنطقة بشبكة الطرق والنقل والحركة في المنطقة، فقد تم التركيز على تحسين شبكة الطرق القائمة وإنشاء طرق جديدة وتطوير مداخل المنطقة كما يلي:

تطوير مداخل ومخارج المنطقة،

ويشمل:

  • تحسين المداخل الحالية من جهة الجنوب لكل من طريق الجنادرية وطريق الثمامة، من خلال تحسين التقاطعات وإنارتها وخطوطها الأرضية وزيادة قدرتها الاستيعابية مع تحسين محاور الطرق لها.
  • إيجاد مدخل من جهةبنبانمن خلال تحسين الطريق القائم شمال مطار الملك خالد الدولي ليرتبط مع طريق بويب المتجه شرقاً (جزء من الدائري الثالث) وفقاً لخطة الطرق المستقبلية في المخطط الاستراتيجي الشامل لمدينة الرياض.
  • إيجاد مدخل آخر من طريق الدمام وطريق خريص من خلال وصلة الدائري الثالث، والذي يخترق الضاحية الشرقية، وينطلق شرق موقع الجنادرية ليلتقي مع الطريق القادم منبنبان.

تطوير شبكة الطرق:

ويشمل:

  • تحسين السلامة المرورية، وتحسين عناصر الحركة المرورية من إشارات ضوئية وعلامات ولوحات إرشاد وتوجيه النطاقات المكانية بالثمامة وعلامات أرضية وغير ذلك.
  • تطوير ورفع مستوى طريق الجنادرية – المجمعة حتى تقاطع طريق الصمان.
  • تطوير ورفع مستوى الطريق الواصل منبنبانحتى طريق المجمعة، وإيجاد تقاطع رئيسي هناك.
  • تحسين طريق بويب ورفع مستواه إلى حين التقائه مع الطريق المقترح شرق الجنادرية.
  • تنفيذ الطريق المقترح من الضاحية الشرقية ويمر شرق الجنادرية حتى طريق بويب.
  • تنفيذ الطريق المقترح من قبل وزارة النقل لربط طريق القصيم مع طريق الصمان.

تحسين التصميم الحضري:

وذلك عبر تحسين التصميم الهندسي للطرق بحيث يتم تعزيز حركة المشاة والإنارة، وزيادة التشجير على امتداد الطرق والتقاطعات الرئيسية في المنطقة.

تحسين إمكانية الوصول بواسطة حافلات النقل العام:

ويجري ذلك من خلال إيجاد عدة محطات نقل حافلات في مواقع محددة، من أبرزها: موقع الجنادرية ونادي الفروسية ومتنزه الثمامة ومواقع موسمية حيث يوجد نشاط سياحي موسمي، مثل: مسابقاتالتطعيسأو غيرها.

شبكة مياه رئيسية في المنطقة

قدَّر المخطط الحضري السياحي لمنطقة الثمامة احتياجات المياه في منطقة الثمامة عند اكتمال مشاريع التطوير المقترحة في حالات الذروة بنحو 10 آلاف متر مكعب يومياً.

ويتطلب الوضع إقامة خزانات للطوارئ تفي باحتياجات 7 أيام على الأقل. وسيتم تزويد المياه من آبار المياه الجوفية والتي تقع ضمن بويب بما لا يؤثر على الإمداد الحالي لمدينة الرياض. كما يمكن الاستفادة من خطوط مياه التحلية العابرة للمنطقة في حالة وجود احتياج لها. وسيتم توزيع المياه من خلال شبكة توزيع رئيسية على مستوى المنطقة يتم ربطها بشبكة مياه الرياض.

سيكون هناك حاجة إلى تنفيذ جزء من شبكة خطوط التوزيع حتى منطقة الخدمات عند تقاطع طريق المجمعة مع طريق بويب، مع ضرورة إنشاء مرافق تخزين كافية.

فيما سيتم الترخيص للمشاريع الرئيسية ومنها مشروع متنزه الثمامة بتوفير احتياجات المتنزه من خلال الآبار الموجودة مع تعزيزها بحفر آبار أخرى عند الحاجة.

وسيتم استكمال الشبكة وذلك وفقاً للاحتياج ووجود الطلب على المدى البعيد. فيما يتم توفير الاحتياجات البسيطة للمشاريع الصغيرة المنتشرة من خلال نقل المياه بالصهاريج.

محطة معالجة للصرف الصحي

تم تقسيم المنطقة إلى ثلاثة أحواض تصريف وفقاً للطبوغرافية واقتراح خطوط تجميع رئيسية. فيما سيتم إنشاء محطة معالجة لاستيعاب مياه الصرف لمنطقة التصريف الوسطى.

سيتم صرف الجزء الجنوبي من المنطقة نحو شبكة الصرف الصحي لمدينة الرياض من خلال خط ناقل على امتداد طريق الجنادرية حتى تقاطع طريق بويب. فيما ستقوم المشاريع الكبرى بإنشاء محطات معالجة خاصة ذات كفاءة عالية والاستفادة من مياه الصرف المعالجة فيها في عمليات الري.

الطاقة الكهربائية وخدمات الاتصالات

تضمن المخطط الحضري السياحي للمنطقة شبكات لتغذية المنطقة ومشاريعها المستقبلية بالطاقة الكهربائية تقوم على الاستفادة من خطوط نقل الطاقة المارة عبر المنطقة، وإيجاد محطات تحويل بقدرة تبلغ (33 ألف ك ف) في مواقع مختارة، بحيث يتم مد الشبكات الأرضية إلى المشاريع المزمع بناؤها، وبطريقة تزامنية تؤدي إلى رفع الكفاءة في تكاليف إيصال الخدمة.

وسيتم تشجيع المشاريع السياحية في المنطقة وتحفيزها لترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية واستغلال الطاقة الشمسية والاستفادة من تقنيات البناء في ترشيد الاستهلاك. كما سيتم التركيز على تغذية المخيمات بنظم الطاقة الشمسية حفاظاً على المنطقة من آثار استعمال المولدات المؤقتة.

وسيجري تعزيز خدمات الاتصالات في متنزه الثمامة من خلال تغطية أرجاء المنطقة كافة بشبكات الاتصال المحمول وتوفير الشبكات الأرضية وفقاً للطلب.

بدء أعمال المركز المالي

شهد مركز الملك عبدالله المالي الذي أقرت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض مخططه الرئيسي بدء المؤسسة العامة للتقاعد في أعمال تنفيذ المشروع، إذ تم تسوير الموقع وتزويده باحتياجاته من المياه والكهرباء، كما تم طرح التصاميم التنفيذية للمخطط العام، وتم تأهيل 16 مكتباً عالمياً ومحلياً متخصصاً في التصاميم اللازمة للبنية التحتية.

ومن المتوقع تقديم عروضها في نهاية الربع الأول من العام الحالي 1429 هـ ليتم على ضوئهاترسيةمشروع إعداد التصاميم التفصيلية للبنية التحتية للمنافسة العامة.

المؤسسة العامة للتقاعد تعاقدت أيضاً مع أحد المكاتب المتخصصة لإعداد التصاميم الأولية لعشرة مبانٍ في المركز، وقد تم تقديم الأفكار الأولية اللازمة لتقديم العطاءات من المقاولين على نظام التصميم والبناء، وقد تم دعوة عدد من المقاولين لتقديم عروضهم.

وتمت دعوة 22 شركة فنادق عالمية لتقديم عروضها لإدارة الفنادق وقاعات المناسبات التي سيحتضنها المركز المالي.

وفي الإطار ذاته تم التعاقد من قِبَل المؤسسة مع إحدى الشركات العالمية المخصصة لإعداد خطة تسويق ونظام التسعير للمركز، ويجري أيضاً التنسيق مع عدد من الشركات العالمية المتخصصة في نظام النقل بواسطة القطارات الخفيفة لدراسة شبكة القطارات الخفيفة داخل المركز، والتنسيق كذلك مع الشركات المتخصصة في مجال التمديدات التقنية.

كما قامت المؤسسة بالتعاقد مع إحدى الشركات العالمية في مجال إدارة المشاريع للمساندة في وضع خطط التنفيذ والإشراف على مراحل المشروع.

وكانت المؤسسة العامة للتقاعد قد بادرت بتأسيس (شركة الاستثمارات الرائدة) المملوكة 100 % للمؤسسة لتكون الذراع الاستثماري لها في إدارة المشاريع وفي مقدمتها مركز الملك عبدالله المالي، ومدينة تقنية المعلومات والاتصالات.

وسيقام مركز الملك عبد الله المالي على امتداد طريق الملك فهد شمال الرياض على مساحة إجمالية تبلغ 1.6 مليون متر مربع، وسيكون – بمشيئة الله – الأكبر من نوعه في منطقة الشرق الأوسط من حيث الحجم والتنظيم والمواصفات التقنية، وذلك بتكلفة تقدر بـ28 مليار ريال.

وسيساهم المركز في دعم الجهود الرامية إلى تنويع اقتصاد البلاد من خلال تعظيم مساهمة القطاعات الاقتصادية المختلفة، في الناتج الوطني الإجمالي، من خلال استقطاب الاستثمارات المختلفة، وتوفير الفرص الوظيفية للقوى العاملة السعودية.

وسيحتضن المقر الرئيسي لهيئة السوق المالية، مقر السوق المالية، ومقرات البنوك والمؤسسات المالية، إضافة إلى مؤسسات المحاسبة القانونية والمحاماة والاستشارات المالية وهيئات التصنيف ومقدمي الخدمات التقنية.

اعتماد مخطط المدينة التقنية

مشروع مدينة تقنية المعلومات والاتصالات شهد بدوره قيام المؤسسة العامة للتقاعد، بعد اعتماد الهيئة المخطط الرئيسي للمدينة التقنية، بالتعاقد مع إحدى الشركات الوطنية المتخصصة لإزالة الأنقاض وترحيلها وتسوية الموقع، حيث تم ترحيل ما يقارب (1.5 مليون متر مكعب) من المخلفات، كما تم تسوية الموقع وأصبح جاهزاً للبدء في أعمال الحفر للبنية التحتية.

وقد قامت المؤسسة بطرح مشروع البنية التحتية في منافسة عامة، وتقدمت لها عدد من الشركات الوطنية والأجنبية، ويجري العمل حالياً على تحليل العطاءات التي سيتم بموجبها اختيار المقاول المناسب للبدء في تنفيذ أعمال البنية التحتية خلال الشهرين القادمين، إذ من المتوقع أن تنتهي جميع أعمال البنية التحتية خلال 18 شهراً بمشيئة الله.

كما أسندت المؤسسة مهمة تصميم الأبراج الرئيسية ومباني المرافق والخدمات العامة لإحدى الشركات الوطنية وعددها 21 مبنى، ومن المتوقع أن تنتهي أعمال التصاميم خلال هذا العام 1429 هـ. وسيبدأ العمل بالتوازي مع أعمال البنية التحتية.

كما قامت المؤسسة بالتعاقد مع شركة عالمية لإدارة مشاريع التقنية وشركة عالمية أخرى لوضع سياسات التسعير والبيع والاستثمار لقطع الأراضي، وقد تم بالفعل البدء في تخصيص مواقع لبعض المستثمرين.

مشروع المدينة التقنية سيمكن -بمشيئة الله- من جعل مدينة الرياض موطناً للصناعات المعرفية المتقدمة والاتصالات في العالم العربي ومنطقة الشرق الأوسط، وذلك باستثمارات تبلغ قيمتها 6.2 مليار ريال.

كما سيمكن المشروع بعد إنشائه من تفعيل سبل التعاون والتكامل بين مؤسسات تقنية المعلومات والاتصالات، وتهيئة الفرص الاستثمارية في هذا المجال، ودعم نقل التقنية إلى المملكة، وتشجيع البحث العلمي.

ويتكوّن المشروع من مبانٍ إدارية لشركات تقنية المعلومات والاتصالات، ومبانٍ إنتاجية لشركات إنتاج وصناعة البرمجيات، ومبانٍ للأبحاث والتدريب والتطوير، إضافة إلى حاضنات الأعمال التقنية، ومختبرات للبحث، وأنشطة التصنيع والتجميع لنماذج أولية عالية التقنية.

كما سيضم المشروع مباني الخدمات المساندة كالفنادق والمطاعم والبنوك والأنشطة الترفيهية وقاعات للندوات والمحاضرات، ومبانٍ للخدمات الحكومية، والاستعمالات السكنية للمُدراء والمهنيين العاملين داخلها.

استكمال طريقي أبي بكر الصديق والعروبة

مشروع امتداد طريقي أبي بكر الصديق والعروبة الذي صدرت فيهما موافقة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام، على استكمال امتداد طريقي أبي بكر الصديق والعروبة داخل محيط قاعدة الرياض الجوية، كان أحد موضوعات الاجتماع الأول للهيئة.

فقد أكدت خطة شبكة الطرق المستقبلية لمدينة الرياض التي أقرتها الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، على أهمية استكمال الطرق داخل محيط قاعدة الرياض الجوية، ووضعتها ضمن أولويات التنفيذ خلال الخطة الخمسية الأولى، وذلك لما لها من تأثير كبير على تخفيف الحركة المرورية على طريق مكة المكرمة وطريق الملك عبدالعزيز بشكل أساسي، وأيضاً الطريق الدائري الشرقي وطريق الملك فهد.

ويمتد طريق العروبة من تقاطعه مع طريق الملك عبدالعزيز حتى التقائه بطريق عبدالرحمن الغافقي عند تقاطعه مع الدائري الشرقي، ويمر بطريق أبي بكر الصديق بتقاطع حر، فيما ينخفض تحت أحد مدرجي مطار القاعدة بنفق طوله 900 م تقريباً، وتحت المدرج الرئيسي بنفق آخر طوله 900 م تقريباً.

أما طريق أبي بكر الصديق فيمتد جنوباً حتى يلتقي بطريق صلاح الدين الأيوبي، حيث سينخفض تحت منطقة التقاء المدارج بنفق طوله 1600 م تقريباً.

ويجري حالياً استكمال تصميم هذا المشروع ثم طرحه في منافسة للتنفيذ في نهاية العام الجاري 1429 هـ.

تطوير منطقة الظهيرة

تطور سير العمل في تطوير منطقة الظهيرة حقق خطوات ملموسة بعد موافقة الهيئة على تكوين تآلف لتطوير المنطقة، على أن تتولى شركة الرياض للتعمير قيادة هذا التآلف الذي يتكون من: المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، والمؤسسة العامة للتقاعد، والشركة السعودية لمركزالمعيقليةالتجاري، والشركة العقارية السعودية، وشركة فاس السعودية القابضة، وشركة دار الأركان للتطوير العقاري، وشركةسوليديرإنترناشيونال ليميتد.

ومن يرغب من ملاك الأراضي والعقارات في المنطقة، وكذلك المستثمرين والشركات العقارية الراغبة؛ فقد قامت الشركة بأعمال الرفع المساحي والعمراني لمنطقة التطوير، كما قامت أيضاً بتوقيع عقد إعداد المخطط الشامل والجدوى الاقتصادية مع شركةإيربسالأسترالية، ومن المتوقع إنهاء هذه الدراسات خلال الشهور القليلة القادمة.

وكانت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض قد وضعت منطقة الظهيرة ضمن برنامجها لتطوير وسط المدينة، ويهدف المشروع إلى تحويل الظهيرة إلى مركز تجاري رئيسي ذي مستوى عالٍ يضم المرافق التجارية والمكتبية والسكنية وغيرها من المرافق الخدمية المختلفة، ويؤدي إلى اتصال البيئة العمرانية الحضرية بين المركز الإداري المتمثل في منطقة قصر الحكم والمركز الثقافي المتمثل في مركز الملك عبدالعزيز التاريخي، ويكون في مجمله محققاً للرؤية العامة لتطوير وسط مدينة الرياض.

تبلغ مساحة منطقة الظهيرة 750 ألف متر مربع، وتتمتع بموقعها المركزي والتاريخي وسط مدينة الرياض، وتحدها أهم الطرق الرئيسية في المدينة: فمن الشمال شارع الإمام فيصل بن تركي، ومن الجنوب شارع الإمام تركي بن عبدالله، ومن الشرق شارع الملك فيصل، ومن الغرب طريق الملك فهد، وجميعها من الطرق الرئيسة التي تزدهر على جوانبها الاستعمالات التجارية، وتقوم عليها بعض أبرز المراكز التجارية في المدينة.

كما تحتضن المنطقة في داخلها جانباً كبيراً من النشاط التجاري المزدهر في وسط المدينة، خصوصاً في شارع الظهيرة، وشارع آل سويلم، وشارعالعطايف.

مخطط عام لمدينة سدير الصناعية

شهد مشروع مدينة سدير الصناعية تقدماً خلال الأشهر الماضية، تمثل في قيام الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية بالتعاون مع إحدى الشركات العالمية المتخصصة في تخطيط وتطوير المدن الصناعية والحضرية، للعمل على إعداد المخطط العام لمدينة سدير الصناعية.

فالعمل يجري حالياً على جمع وتحليل البيانات المتعلقة بالمدينة وأعمال الدراسات التسويقية بالتنسيق مع العديد من الجهات ذات العلاقة من وزارات وصناديق تمويل ومؤسسات حكومية، مع استطلاعمرئياتهموتوجهاتهم حيال مستقبل المدينة، ويتوقع أن يتم الانتهاء من إعداد المخطط في منتصف هذا العام 1429 هـ بإذن الله.

وفي الوقت ذاته تقوم الهيئة السعودية للمدن الصناعية بإعداد المستندات اللازمة لتأهيل المطورين بشكل يحقق المنافسة والشفافية بهدف الوصول إلى تكتل مطورين قادر على تطوير مدينة بهذا الحجم.

كما تقوم الهيئة السعودية للمدن الصناعية بالتنسيق مع الشركة السعودية للكهرباء لطرح المرحلة الأولى من مشروع تغذية المدينة الصناعية بالكهرباء، والذي يتضمن محطة تحويل فرعية وناقل هوائي بطول 41.5 كم، وسيتم فتح عروض المتنافسين للمشروع في التاسع من شهر ربيع الأول لعام 1429 هـ.

كما تقوم الهيئة حالياً بالتنسيق مع وزارة النقل لربط المدينة الصناعية بطريق الرياض- القصيم السريع بطول 7 كم، مع عمل التقاطعات اللازمة لذلك، ويجري العمل على إعداد المستندات اللازمة لطرح مشاريع الطرق خلال العام المالي الحالي.

تعاون لتطوير المدن الصناعية

تم توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض والهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية لغرض تعزيز التعاون حول تطوير المدن الصناعية ومناطق التقنية على مستوى منطقة الرياض، انطلاقاً من مشروع تطوير المدينة الصناعية بسدير، حيث تتناول مذكرة التفاهم الدعم والمساندة الفنية فيما بين الهيئتين كل في مجال مسؤولياته، والتنسيق المشترك ودعم القرارات مع الجهات ذات العلاقة بالمدن الصناعية في منطقة الرياض، بالإضافة إلى توفير وتبادل المعلومات ذات العلاقة.

مشاريع للقطاع الخاص

وافقت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض في اجتماعها الأول لهذا العام على مجموعة من الطلبات المقدمة من القطاع الخاص لإقامة مشاريع خاصة مختلفة، تشمل:

  • إقامة منطقة سكنية متكاملة المرافق في حي الخزامى.
  • إقامة مدينة لـلإنتاج الإعلامي تشمل مبانٍ مكتبيةواستوديوهاتوأنشطة متعلقة بها في حي القيروان على امتداد طريق الملك فهد.
  • إقامة عدد من الفنادق في مواقع مختلفة من المدينة.
  • إقامة مستشفى خاص في حي الشهداء ومستشفى خاص آخر في حي صلاح الدين.