معرض مشروع الملك عبد العزيز للنقل العام يحط رحاله في (16) محطة بالرياض

حظي المعرض المتنقل لـ (مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بمدينة الرياض● القطاروالحافلات)، الذي نظّمته الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض؛ على اهتمام كافة الفئات والشرائح الاجتماعية التي زارته خلال تنقّله بين المواقعالـ16 التي حط رحاله فيها، والتي استهدفت في غالبيتها عدد من المنشآت التعليمية والتجارية الكبرى في مدينة الرياض، بهدف تعريف السكان بأهمية المشروع ومكوناته، والعوائد والخدمات التي يُقدّمها لهم ولمدينة الرياض عاصمة المملكة.

ويتكون المعرض المتنقل من لوحة جدارية بطول 20 متراً، تحتوي شاشة عملاقة تعرض الفيلم التعريفي عن المشروع، وعدد من شاشات العرض الفرعية التي تعرض أبرز عناصر المشروع، كالمحطات الرئيسية والفرعية والعربات وما تحتويه من تصاميم حديثة وخدمات ومرافق وتقنيات متقدمة، إضافة إلى شرح عن النظم والتقنيات الحديثة في مجالات التحكم والتشغيل والاتصالات والمعلومات التي يتضمنها المشروع الأكبر من نوعه في المنطقة.

كما تضمّن المعرض، خريطة مكبرّة لمسارات شبكة القطارات الستة التي تخترق أجزاء المدينة المختلفة، وتربط بين أهم مناطق الكثافات السكنية والأنشطة الحكومية والتجارية والتعليمية والصحية والصناعية ومرافق النقل الجوية والبرية الرئيسية، إلى جانب شبكة الحافلات بمستوياتها الأربعة، التي تمثل الرافد الرئيسي لقطار الرياض، والناقل الأساسي للحركة بين الأحياء وفيما بين أجزاء المدينة المختلفة.

وعرض معرض مشروع قطار الرياض؛ صوراً مختلفة لعربات القطار بألوانها الستة، وصوراً أخرى للمحطات الرئيسية الأربعة (محطة مركز الملكعبداللهالمالي/محطة العليا/ محطة منطقة قصر الحكم/ المحطة الغربية)، إضافة إلى صور محطات شبكة الحافلات الرئيسية التي تضم مواقف السيارات العامةPark & Ride، وصور مسارات القطار على الجسور وداخل الأنفاق وعلى سطح الأرض.وجرى خلال المعرض توزيع مجموعة من الهدايا التذكارية التي تحمل شعار المشروع، إلى جانب توزيع (كتاب مشروع الملكعبدالعزيزللنقل العام بمدينة الرياض) الذي يتضمن كافة المعلومات حول المشروع منذ انطلاقه كفكرة، حتىترسيةعقود تنفيذه.

جناح ضمن مؤتمر الاتحاد الدولي للطرق

شارك المعرض المتنقل لـ (مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام● القطاروالحافلات)؛ في المؤتمر الدوليالـ17 للاتحاد الدولي للطرق، الذي احتضنته العاصمة في يوم 8 محرم 1435هـ، من خلال تخصيصها جناح متكامل لمشروع قطار الرياض، واستقبال الزوار فيه، واطلاعهم على مكونات المشروع وأثره على تطور مدينة الرياض، ومراحل التنفيذ.

مجمع الرياض جاليري مول

انطلقت أولى محطات المعرض في (مجمع الرياض جاليري مول)، وذلك خلال الفترة من 10-14 محرم 1435هـ، حيث أقيم المعرض بين البوابتين (الثانية والثالثة في بهو السوق)، واستقبل زواره لمدة خمسة أيام.

ويقام ضمن المشروع في شمال المدينة كل من محور (طريق مطار الملك خالد الدولي)، بطول يصل إلى 29.6 كم، والذي يبدأ من مركز الملك عبدالله المالي، وينتهي بالمطار في شمال المدينة، حيث يمر بعدة مواقع ومحطات هامة، أبرزها جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، ومجمع الدوائر الحكومية، وجامعة الأميرة نورة للبنات، إضافة إلى محور (طريق الملك عبدالله) بطول 25.3 كم، والذي يمتد من جامعة الملك سعود عند طريق الملك خالد وحتى إستاد الملك فهد، كما يخترق شمال المدينة محور (العليا – البطحاء)، ومحور (طريق عبد الرحمن بن عوف- طريق الشيخ حسن بن حسين بن علي).

مجمع بانوراما مول

انتقل المعرض المتنقل لـ (مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بمدينة الرياض● القطاروالحافلات) إلى وسط وغرب مدينة الرياض؛ داخل (مجمع بانوراما مول)، وذلك ضمن الحملة التعريفية التي أطلقتها الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض لتعريف السكان بالمشروع والفوائد الناجمة عنه، إذ تم تجهيز المعرض في المستوى الأول من (مجمع بانوراما مول) الواقع على طريق التخصصي، عند تقاطعه مع طريق الأمير محمد بن عبد العزيز (التحلية) ، حيث استقبل المعرض زواره لمدة خمسة أيام خلال الفترة من 18- 22 محرم 1435هـ.

وتضم مدينة الرياض في قسمها الغربي محور (العليا – البطحاء) من مشروع القطار، بطول 38كم، والذي يمتد من طريقالحايرجنوباً وحتى طريق الأمير سلمان بن عبد العزيز شمالاً، ويقطع مراكز ومواقع حيوية هامة، أبرزها: مركز النقل العام ومركز الملك عبدالله المالي، كما يضم وسط مدينة الرياض محور (طريق الملك عبد العزيز)، بطول 12.9كم، الممتد بين طريق العليا جنوباً، وطريق الملك عبدالله شمالاً، وكذلك يخترق غرب المدينة محور (طريق الملك عبدالله)، ومحور (طريق المدينةالمنورة- طريقسعد بن عبدالرحمن الأول).

مجمعالعثيممول

وفي شرق مدينة الرياض احتضن (مجمعالعثيممول) المعرض المتنقل للمشروع، إذ تم تجهيز المعرض في المستوى الأول من المجمع، الواقع على الطريق الدائري الشرقي بين مخرجي (14 ،15)، حيث استقبل المعرض زواره لمدة خمسة أيام، بدءاً من يوم الخميس 25 محرم 1435هـ، خلال الفترة من الخامسة عصراً حتى التاسعة مساءً.

ويقطع شرق مدينة الرياض محور (طريق عبد الرحمن بن عوف● طريقالشيخ حسن بن حسين بن علي)، بطول 30 كم، ويبدأ من طريق الأمير سعد بن عبد الرحمن الأول في الجنوب، وينتهي عند مركز الملك عبدالله المالي في الشمال، كما يخترق شرق المدينة محور (طريق المدينة المنورة- طريق سعد بن عبدالرحمن الأول)، ومحور (طريق الملك عبدالله).

معرض سيتي سكيب الرياض 2013م

كما أقيم المعرض في (ملتقى سيتي سكيب الرياض 2013م)، في الفترة ما بين 7-9 صفر 1435هـ، حيث استقطب المشروع اهتمام المستثمرين العقاريين الزائرين للمعرض المقام في (مركز الرياض للمعارض) بحي المروج.

وقد عبّر العديد من المستثمرين من زوار جناح المعرض المتنقل لمشروع النقل العام بمدينة الرياض، عن اهتمامهم بالفرص الاستثمارية التييتيحهاالمشروع الأكبر من نوعه في المنطقة في كافة عناصره المختلفة، والعوائد الاقتصادية المباشرة وغير المباشرة التي يحققها المشروع لاقتصاد المدينة.

ملتقى ألوان ‏السعودية 2013م

كما شارك المعرض المتنقل لمشروع قطار الرياض؛ في «ملتقى ألوان ‏السعودية 2013م»، لمدة ثمانية أيام، خلال الفترة من 11‏-18 صفر 1435هـ، وذلك ضمن جناح متكامل للهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض ضمّ 60 صورة فنية، ووثقت لـ 11 مشروعاُ من أبرز مشاريع الهيئة في المدينة، التقطها كاميرات عدد من المصورين العالميين المحترفين من داخل المملكة وخارجها، حيث خصّص الجناح جانباً للتعريف بـ (مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام● القطاروالحافلات)، الذي سيساهم بمشيئة الله في تغيير صورة المدينة. وقد بُسطت على أرضية الجناح، خريطة مكبرّة لمسارات قطار الرياض وشبكة الحافلات، اجتذبت الزائرين إلى الجناح، ولاقت استحسان زواره، كونها تُظهر تغطية المشروع لمعظم المناطق ذات الكثافة السكانية والمنشآت الحكومية والأنشطة التجارية والتعليمية والصحية، والمطارات ومراكز النقل والمال والأعمال، إضافة إلى عرض الفيلم التعريفي بالمشروع.

مجمع سلام مول

كذلك، كان سكان جنوب مدينة الرياض على موعد للتعرف على (مشروع الملكعبدالعزيزللنقل العام بمدينة الرياض (القطار والحافلات)، وذلك من خلال نقل معرض المشروع إلى (مجمع سلام مول) جنوب المدينة، لمدة أربعة أيام من 14-17 صفر 1435هـ، حيث تم تجهيز المعرض في المستوى الأول من المجمع، الواقع على الطريق الدائري الغربي بين مخرجي (26، 27).

ويضم جنوب مدينة الرياض؛ محور (طريق المدينة المنورة● طريقسعد بن عبدالرحمن الأول)، بطول 40.7 كم، ويمر على عدة مواقع ومراكز حيوية في المدينة، أبرزها محطة سكة الحديد، كما يخترق جنوب الرياض محور (العليا – البطحاء) القادم من الشمال ليتقاطع مع محور طريق المدينة المنورة بالقرب من شارع البطحاء.

جامعة الأميرة نورة

بعد الانتهاء من إقامته داخل أبرز الأسواق التجارية في العاصمة، اتجهت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض نحو نقل المعرض إلى بعض المنشآت التعليمية الأكاديمية في المدينة، بهدف تعريف الطلاب والطالبات بأهمية وفوائد (مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام● القطاروالحافلات) وأثره على تسهيل التنقل من وإلى الجامعات. فكانت البداية من جامعة الأميرة نـورة بنـت عبد الرحمن التـي احتضنـت المعـرض لمــدة خمسـة أيام، من19- 23صفر 1435هـ، حيث جرى تجهيز المعرض في مركز خدمات الطالبات بالجامعة في (المجمعA4)، واستقبل زواره خلال الفترة من التاسعة صباحاً حتى الثانية ظهراً. وقد وجهت جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، دعوة مفتوحة لكافة منسوباتها وطالباتها لزيارة المعرض والتعرف عن قرب على المشروع الأكبر من نوعه والأحدث في مواصفاته بالمنطقة، والذي ستحتضن الجامعة في المستقبل إحدى محطات مساراته بمشيئة الله.

جامعة الملك سعود

كما احتضنت جامعة الملك سعود، المعرض المتنقل للمشروع، خلال الفترة من 26- 30 صفر 1435هـ؛، حيث شهد المعرض في يومه الأول، إقبالاً واسعاً من هيئة التدريس وموظفي وطلاب الجامعة، وتدفق عشرات الزوار لبهو إدارة الجامعة الرئيسي بعد تجهيز المعرض، بهدف التعرف على عناصر المشروع ومكوناته والخدمات التي يقدمها للمدينة وسكانها بشكل عام، وللمدينة الجامعية لجامعة الملك سعود التي ستحتضن بمشيئة الله المحطة الطرفية لمسار طريق الملك عبدالله، وذلك على اعتبار المنشآت التعليمية أحد الأهداف الرئيسية لمسارات الشبكة في المشروع بعنصريها (القطار والحافلات).

وأعرب وكيل جامعة الملك سعود الدكتور عبد العزيز الرويس، خلال زيارته للمعرض، عن أهمية إقامة المعرض في المدينة الجامعية لدوره في تعريف منسوبي الجامعة من الموظفين والطلاب، بحيوية المشروع وإسهامه الكبير في حل مشكلة النقل العام في مدينة الرياض، وقال: «إن جميع سكان المدينة بكافة شرائحهم، سيستفيدون بمشيئة الله من هذا المشروع الجبار، لا سيما مرتادي جامعة الملك سعود الذين يصل عددهم إلى نحو 200 ألف شخص يومياً من طلاب وطالبات وموظفين ومدرسين ومراجعين».

كما شهد المعرض زيارة وفود طلابية أجنبية، حيث زار المعرض وفد من جامعة هارفارد الأمريكية، ضم مجموعة من أعضاء هيئة التدريس وطلاب الجامعة، وقد وجهت كل من الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، وجامعة الملك سعود الدعوة لكافة منسوبي وطلاب الجامعة لزيارة المعرض، واستكشاف عناصر المشروع الأكبر من نوعه والأحدث في مواصفاته بالمنطقة.

ملتقى مشاريع النقل العام الرائدة

ضمن (معرض وملتقى مشاريع النقل العام الرائدة في المملكة العربية السعودية)؛ قدّمت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، (مشروع الملك عبد العزيز للنقل العام بمدينة الرياض – القطار والحافلات) بطريقة حديثة ومبتكرة، جمعت بين كل من العرض المرئي، والمجسم الطبوغرافي، وتقنية العرض ثلاثي الأبعاد، وأضواء الليزر.

فقد تضمن جناح مشروع النقل العام بمدينة الرياض في الملتقى -الذي أقيم من 4● 6ربيع الأول 1435هـ- مسرحاً عملاقاً يحتوي مجسماً طبوغرافياً ضخماً يظهر كامل مدينة الرياض، وتبرز عليه منشآت ومعالم المدينة الرئيسية على شكل مجسمات ثلاثية الأبعاد، في الوقت الذي ترسم فيه أضواء الليزر على المجسم مسارات وعناصر ومكونات مشروع النقل العلم (القطار والحافلات) وذلك بالتزامن مع عرض مرئي على شاشة عملاقة عالية الدقة بعرض 11 متراً، يتضمن وصفاً رقمياً للمشروع ومكوناته وأبرز العوائد التي يقدمها للمدينة وسكانها.

كما احتوى جناح الهيئة، على شاشة تفاعلية مسطحة، تتيح للزوار مشاهدة تعريف مفصّل عن كافة مسارات المشروع ومحطاتها، عبر تقديم معلومات تفصيلية عن كل محطة من محطات المشروع الأربع الرئيسية أوالـ85 الفرعية، بمجرد لمس موقع المحطة على الخريطة الإلكترونية.

واشتمل جناح الهيئة أيضاً، على شاشة عملاقة تعرض فيلماً أنتجته الهيئة للتعريف بمشروع النقل العام في المدينة، إضافة إلى لوحة إلكترونية تعرض خريطة مكبرّة لمسارات شبكة القطارات، وأخرى مماثلة تعرض خريطة مسارات شبكة الحافلات، ولوحة ثالثة تتضمن شاشات عرض «شفافة» تعرض أفلاماً تعريفية بالمحطات الرئيسية للمشروع، في الوقت تظهر فيها مجسمات هذه المحطات في خلفية الشاشة.

جامعة الأمير سلطان

كما احتضنت جامعة الأمير سلطان خلال الفترة من 2- 6 ربيع الثاني 1435هـ، جناح المعرض في بهو الطلاب الحرم الجامعي بحي الواحة، لمدة خمسة أيام، وقد وجهت إدارة جامعة الأمير سلطان، دعوة مفتوحة لكافة منسوبيها وطلابهالزيارة المعرض والتعرف عن قرب على المشروع الأكبر من نوعه والأحدث في مواصفاته بالمنطقة، والذي يمر اثنان من مساراته بجوار الجامعة بمشيئة الله، وهما مسار طريق الملك عبد العزيز، الذي يبدأ بالقرب من الجامعة ويمتد حتى مركز الملك عبدالعزيز التاريخي في وسط المدينة، إضافة إلى مسار طريق الملك عبدالله الذي يمر بالقرب من الجامعة.

وشهد المعرض إقبالاً مكثفاً من الطلبة وهيئة التدريس ومسؤولي الجامعة، حيث اعتبر الدكتور أ حمد بن صالح اليماني مدير جامعة الأمير سلطان، أن طلاب وطالبات الجامعات في مدينة الرياض، سيكونون المستفيد الأبرز من المشروع، حيث جرى تحديد المنشآت التعليمية الكبرى في العاصمة، كأحد أهم معايير تحديد مسارات الشبكة في المشروع.

جامعة دار العلوم

أما جامعة دار العلوم في مدينة الرياض، فقد احتضنت المعرض المتنقل لمشروع القطار خلال الفترة من9- 13ربيع الثاني 1435هـ، إذ قامت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض بتجهيز المعرض في بهو الطلاب بالحرم الجامعي في حي الفلاح.

وأعتبر الدكتورعبداللهالمديميغمدير جامعة دار العلوم، خلال زيارته المعرض، أن المشروع مفخرة لكل مواطن سعودي، متوقعاَ أن يكون من المشاريع الجبارة التي ستنجزها المملكة في ظل القيادة الرشيدة.

جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

وفي بهو مكتبة الأمير سلطان للعلوم والمعرفة، استضافت جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في مدينة الرياض معرض مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام (القطار● الحافلات)، وذلك خلال الفترة من 16- 20 من شهر ربيع الثاني 1435هـ، الذي سيخدم الجامعة من خلال أحد مساراته الذي سيربط بين مطار الملك خالد الدولي ومركز الملك عبدالله المالي (المسار الأصفر)، كما ستحتضن الجامعة إحدى محطات المسار الرئيسية.

وقد زار عدد من مسؤولي جامعة الإمام المعرض المتنقل، واطلعوا على مراحل المشروع واستمعوا إلى شرح تفصيلي عن مكوّناته والخدمات التي يقدمها لسكان مدينة الرياض، وصرّح الدكتور أحمد بنعبداللهالسالم وكيل الجامعة لشؤون الطالبات، بأن المشروع سيخدم الرياض بشكل كامل ويصل إلى الأطراف البعيدة من المدينة، وسيسهّل كثيراً من عملية التنقل في هذه العاصمة، مضيفاً بأن المشروع سيقلص بشكل كبير عدد السيارات الخاصة والحافلات التي تسير في شوارع الرياض.

وأضاف بأن جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، تستخدم يومياً لنقل طالباتها نحو 500 حافلة، وهو أكبر أسطول مواصلات في جامعات المملكة كلها، مؤكداً بأن المشروع يعد مفخرة من مفاخر هذا العهد الزاهر، وهو هدية لسكان الرياض ولجميع سكان المملكة، حيث سيختصر هذا المشروع الأوقات ويوفر وسائل الراحة والأمان، عبر طرقه المخصصة لعربات القطار.

جامعة اليمامة

وحط المعرض المتنقّل لـ (مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بمدينة الرياض● القطاروالحافلات) رحاله في جامعة اليمامة، حيث استضافت الجامعة المعرض في بهوها الرئيسي خلال الفترة 23-27 ربيع الثاني 1435هـ، لمدة خمسة أيام، بعد توجيه إدارتها الدعوة لكافة طلابها ومنسوبيها لزيارة المعرض.

وقال مدير جامعة اليمامة الدكتور حسين بن محمدالفريحي، خلال زيارة قام بها مع عدد من مسؤولي الجامعة إلى المعرض؛ أن فئة الشباب التي تمثّل 60% من مجموع سكان مدينة الرياض، ستكون المستفيدة الأكبر من خدمات مشروع «قطار الرياض»، مضيفاً أن المشروع سيستقطب الشباب بكثافة من خلال عدد من الميزات، أبرزها السرعة والحداثة والدقة في المواعيد، وخدمةالـ(WI-FI) اللاسلكية، بالإضافة إلى العديد من الخدمات والتسهيلات الأخرى التي يقدّمها المشروع.

جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية للبنات

كما لم تغفل الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض أهمية تعرّف الطالبات على مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام (القطار● الحافلات)، والوقوف على تفاصيله والخدمات التي يقدّمها ومراحل تنفيذه، فبالإضافة إلى استهداف الطالبات في جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن وجامعة دار العلوم وجامعة اليمامة، نقلت الهيئة معرض مشروع قطار الرياض إلى مدينة الملك عبدالله للطالبات في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، حيث استقبل المعرض الزائرات لمدة خمسة أيام، من 1- 5 جمادى الأول 1435هـ. وأقيم المعرض المتنقل في المبنى رقم (323)، حيث وجّهت المدينة الجامعية، دعوة مفتوحة لكافة منسوباتها وطالباتها لزيارة المعرض والتعرف عن قرب على المشروع الذي ستحتضن الجامعة إحدى محطات مساراته بمشيئة الله، حيث سيمر مسار القطار الرابط بين مطار الملك خالد الدولي ومركز الملك عبد الله المالي بجوار المدينة الجامعية.

جامعة الملك سعود للبنات

كما احتضنت المدينة الجامعية للطالبات في جامعة الملك سعود للبنات بالرياض، المعرض المتنقل للمشروع خلال الفترة 8● 12جمادى الأولى 1435هـ، حيث جرى تجهيز المعرض في البهو الرئيسي للمدينة الجامعية للطالبات، واستقبل زائراته لمدة خمسة أيام ابتداء من يوم الأحد وحتى الخميس، حيث وجهّت أيضاً المدينة الجامعية، دعوة مفتوحة لكافة منسوباتها وطالباتها لزيارة المعرض والتعرف على مشروع قطار الرياض، خاصة وأن مسار طريق الملك عبدالله للمشروع سيمر بجوار المدينة الجامعية.

معرض مسكن 3

شاركت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض بجناح عن (مشروع الملكعبدالعزيزللنقل العام في مدينة الرياض – القطار والحافلات) في «معرض مسكن 3» الذي يختتم أعماله مساء الأربعاء الماضي، في مركز «نيارةللمعارض والمؤتمرات» بحي الرائد في الرياض.

وقدم الجناح تعريفاً بمعايير اختيار مسارات شبكة القطارات الستة التي تخترق أجزاء المدينة المختلفة، وتربط بين أهم مناطق الكثافات السكنية والأنشطة الحكومية والتجارية والتعليمية والصحية والصناعية ومرافق النقل الجوية والبرية الرئيسية، إلى جانب شرح شبكة الحافلات بمستوياتها الأربعة، التي تمثل الرافد رئيسي لقطار الرياض والناقل الأساسي للحركة بين الأحياء وفيما بين أجزاء المدينة المختلفة.

وقد استقطب الجناح الأكبر في المعرض، اهتمام الزوار من خلال لوحاته الإلكترونية المتعددة، التي تضم إحداها شاشة عملاقة تعرض الفيلم التعريفي عن المشروع، فيما تعرض اللوحات الأخرى خرائط مكبرّة لمسارات شبكة القطارات والحافلات، إضافة إلى عدد من شاشات العرض التي تمزج بين العرض السينمائي والعرض بتقنية البعد الثالث للمحطات الرئيسية الأربعة في المشروع، وتشمل: (محطة مركز الملك عبدالله المالي/محطة العليا/ محطة منطقة قصر الحكم/ المحطة الغربية)، بينما تشرح لوحات زجاجية تصاميم المحطات الفرعية والعربات، وعدد من عناصر وخدمات ومرافق وتقنيات المشروع الذي يعد الأكبر من نوعه في المنطقة.

كما ضم الجناح صوراً مختلفة لعربات القطار بألوانها الستة، وصوراً لمحطات شبكة الحافلات الرئيسية التي تضم مواقف السيارات العامةPark & Ride، وصور مسارات القطار على الجسور وداخل الأنفاق وعلى سطح الأرض، في الوقت الذي جرى فيه توزيع (كتاب مشروع الملكعبدالعزيزللنقل العام بمدينة الرياض) الذي يتضمن كافة المعلومات حول المشروع منذ انطلاقه كفكرة، حتىترسيةعقود تنفيذه، وسيكون الكتاب متاحاً أيضاً عبر موقع الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض على الإنترنت: www.rcrc.gov.sa.